بعد نشر الموقع للخبر… مدير مديرية التعليم بسيدي بنور يشكل لجنة للبحث في قضية التلاميذ المطرودين من الاعدادية التأهيلية
561 بادر مدير المديرية الإقليمية للتعليم بسيدي بنور، مباشرة بعد نشر الموقع لفضيحة التلاميذ المطرودين من الاعدادية التأهيلية "فاطمة الزهراء"، إلى تشكيل لجنة للبحث في هذه القضية.
وتعود فصول القضية بعدما توصل المكتب الإقليمي للرابطة المغربية لحقوق الانسان بسيدي بنور بطلب  مؤازرة من بعض أباء التلاميذ الذي تم تسجيلهم لمواصلة مشوارهم الدراسي بالاعدادية التاهيلية فاطمة الزهراء بسيدي بنور، لكن سرعان ما تم فصلهم لأسباب مبهمة، رغم أنهم أدوا واجبات التسجيل وتوصلهم بوصولات تثبت ذلك.
وقررت اللجنة التي شكلها المدير الإقليمي إرجاع تلميذين لمواصلة دراستهم، فيما ستتم دراسة الحالات المتبقية بكل دقة، وطمأن المدير الإقليمي رئيس الرابطة المغربية لحقوق الانسان على أن مختلف الحالات سيتم دراستها حالة بحالة عملا بمبدأ الحق في التعليم كما يخول  الدستور ذلك.
من جانبها شددت الرابطة المغربية لحقوق الانسان على تطبيق القانون عبر الضرب على يد كل المتلاعبين بمصير التلاميذ، الذين لا يطالبون سوى بحقهم في مواصلة التمدرس.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية