أخبار الساعة

صحيفة ''نيويورك تايمز'' تكشف تفاصيل دقيقة عن عملية اغتيال العالم النووي الإيراني ''فخري زاده''

هبة زووم - متابعات

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية تفاصيل للمرة الأولى عن عملية اغتيال عالم النووي الإيراني، فخري زاده نهاية العام الماضي. 

وذكرت الصحيفة، حسب موقع مغربي21 التي أوردت الخبر، أن عملية الاغتيال من قبل الموساد الإسرائيلي جاءت باستخدام سلاح مزود بتقنية ذكاء اصطناعي، وكاميرات متعددة تعمل بالأقمار الصناعية. 

وبخلاف المعلومات السابقة، فقد نفت "نيويورك تايمز" أن يكون هناك أي عملاء على الأرض ساهموا في عملية الاغتيال. 

وأضافت أن قتل زاده تم بواسطة "روبوت" قادر على إطلاق 600 رصاصة في الدقيقة. 

ولفتت نقلا عن مسؤول استخباراتي إسرائيلي، أن هذا الرشاش بلجيكي الصنع من طراز "FN MAG" مرتبط بروبوت ذكي متطور. 

اللافت أن هذا السلاح الفتاك البالغ وزنه نحو طن كامل، جرى تفكيكه على شكل قطع صغيرة لتسهيل تهريبه داخل إيران، ومن ثم تمت إعادة تجميعه سرا من قبل عملاء للموساد. 

وأوضحت أنه تم ركن سيارة مزودة بالكاميرات ومربوطة بالأقمار الصناعية لرصد موكب زاده في شارع الإمام الخميني، والذي يضم 4 سيارات. 

وتابعت بأن الهدف كان حينها التأكد أن زاده من يقود إحدى السيارات وليس زوجته أو أحد أبنائه. 

وأضافت أنه بمجرد أن أصبح الموكب قريبا من السيارة المركونة والموضوع عليها الرشاش (سيارة بيك آب) فقد تم رشقه بـ15 رصاصة، ثلاث منها أصابت زادة بمقتل على الفور.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية