بؤرة للاميمونة تدفع وزارة لفتيت إلى تشديد الاجراءات القيود وإغلاق المنافذ بعدة جماعات بأقاليم القنيطرة والعرائش ووزان

هبة زووم ـ محمد خطاري
قررت وزارة الداخلية، في بلاغ لها، تشديد القيود الاحترازية والإجراءات الوقائية ببعض الجماعات التابعة لأقاليم العرائش ووزان والقنيطرة، ابتداء من اليوم الجمعة.

ويأتي قرار وزارة الداخلية على إثر ظهور بؤر وبائية جديدة ببعض الوحدات الإنتاجية الخاصة بالفراولة، والتي سجلت إلى حدود الساعة السادسة من مساء اليوم الجمعة 457 حالة مؤكدة.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أنه على "إثر ظهور بؤر وبائية جديدة ببعض الوحدات الإنتاجية ("FRIGODAR" المختصة في تعليب وتلفيف الفواكه الحمراء: 457 حالة، و"NATBERRY MAROC" المختصة في إنتاج وتعليب وتلفيف الفواكه الحمراء: 103 حالات)، فقد تقرر ابتداء من يومه الجمعة، تشديد القيود الاحترازية والإجراءات الوقائية ببعض الجماعات بأقاليم العرائش، وزان والقنيطرة".

وأضاف، ذات البلاغ، أنه بالنظر لما تستدعيه الضرورة الصحية، ودعما للجهود المبذولة لتطويق رقعة انتشار هذا الوباء والحد من انعكاساته السلبية، فسيتم العمل على إغلاق المنافذ المؤدية لهذه الجماعات وتشديد المراقبة من أجل عدم مغادرة الأشخاص المتواجدين بها لمحلات سكناهم إلا للضرورة القصوى مع اتخاذ الاحتياطات الوقائية الضرورية.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية