أخبار الساعة

قبل بدء حوارها مع أمزازي.. تنسيقية المتعاقدين تشدد على الادماج وإسقاط مخطط التعاقد وإرجاع المطرودين

هبة زووم ـ الرباط
قبل ساعات من بدء الحوار الذي سيجمع، اليوم السبت 13 أبريل الجاري، كل من وزير التعليم "سعيد أمزازي" والنقابات الأكثر تمثيلية وممثلين عن التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، خرجت الأخيرة ببلاغ تؤكد على مطالبها الأساسية الثلاث.

وأكدت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، في بلاغ لها نشرته على صفحتها الرسمية، أنها تلقت دعوة للحوار مع وزير التربية الوطنية والتكوين المهني "سعيد أمزازي"، مشددة على أن مطلبها الأساسي هو الإدماج وإسقاط مخطط التعاقد وإرجاع المطرودين.

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي يتراجع فيها "أمزازي" عن قراره السابق، والذي كان يرفض فيه الجلوس مع التنسيقية على طاولة واحدة بدعوى أنها غير قانونية، ويقبل الجلوس معهم لمناقشة ملف الأساتذة المتعاقدين.

وأكد مصدر نقابي لموقع "هبة زووم" أن الوزير "أمزازي" لم يجد بدا من الجلوس إلى التنسيقية في محاولة منها للوصول إلى حل، أو على الأقل تخفيف الاحتقان وإرجاع الأساتذة إلى الأقسام يوم الاثنين المقبل.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية