هكذا كان رد ''طبيب الفقراء'' الشافعي بعد رفض وزير الصحة لإستقالته

هبة زووم - الرباط
لم يتأخر رد المهدي الشافعي، المعروف إعلاميا بـ"طبيب الفقراء" بخصوص رفض أنس الدكالي وزير الصحة استقالته، حيث قال: "أنا صامد وقائم على استقالتي، رغم أن موضوع الدكتور الشافعي لم يتم دراسته".

وأضاف "الشافعي" في معرض رده على وزير الصحة، الذي جاء في بث مباشر مع متابعيه على الفايسبوك، "عام وأنا أعاني في المنظومة الصحية كإطار صحي وكأخصائي في جراحة الأطفال وقدمت حصيلة كبيرة سواء في تزنيت أو كلميم وخدمت المواطن المغربي وفق الإمكانيات المتاحة".

وزاد "طبيب الفقراء" في رده مخاطبا الدكالي: "أقول للسيد وزير الصحة، إن مشكلتي هي إدارية ولم تستطيعوا حله، وكنتم على علم بمشكل الدكتور الشافعي ولم تستطيع حله".

وكان وزير الصحة "أنس الدكالي" قد رفض الاستقالة التي تقدم بها الدكتور الشافعي في حوار له مع موقع "horison tv"، مشددا على أن "المغرب يحتاج لأمثال الدكتور الشافعي ولن نقبل باستقالته، وقضية خلافه مع المندوب الصحي تبقى بين يدي القضاء ولا يحق لأحد التدخل في قضية لدى القضاء".

ومعلوم أن الدكتور "الشافعي" قد تعرض لمتابعات قضائية جراء المشاكل التي تفجرت بسبب خلافه مع المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بإقليم تزنيت.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية