أخبار الساعة

إهمال وجبة الإفطار يسبب الصداع وضعف التركيز

حذر محمد علام أخصائي التغذية العلاجية، من إهمال تناول وجبة الأفطار، مؤكدًا أن ذلك من أهم أسباب الإصابة بالسمنة.
أوضحت نتائج الأبحاث العلمية أن عدم تناول وجبة الفطار يسبب نقص في قدرة الفرد على القيام بالأعمال اليومية ويسبب الضعف العام للجسم والصداع وعدم القدرة على التركيز وانخفاض الكفاءة البدنية ونقص سرعة رد الفعل وارتجاف العضلات وزيادة قابلية تعرض الجسم للإصابة بالسمنة.
وأضاف أن عدم تناول وجبة الأفطار يشعر الفرد بالجوع طوال اليوم، مما يؤدي إلى تناول السكريات والأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية العالية بكثرة، لافتًا إلى أن الانتظام في تناول وجبة الإفطار يساهم في المحافظة على رشاقة الجسم، لأنها تغني عن تناول الوجبات الخفيفة في منتصف النهار.
وأفاد علام بأن أفضل وقت لحرق دهون الجسم يكون بداية من الساعة السادسة صباحًا إلى الثامنة صباحًا، لذا فتناول الإفطار في هذا الوقت يعمل على حرق الدهون ومد الجسم بالطاقة التي يحتاجها.
وقد أثبتت الأبحاث أن وجبة الافطار تشعر الشخص بالشبع حين تشتمل على البقوليات والبروتينات، كما أنها تقلل حاجة الجسم إلى السعرات الحرارية بنسبة 30% في وجبة الغذاء، حيث أن تناول البروتين و الكربوهيدرات معًا في وجبة الإفطار يطيل المدة التي يستغرقها الجسم للاحساس بالجوع مرة أخرى.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية