أخبار الساعة


خنيفرة تحتضن  المرحلة الخريفية  لمهرجان أجدير إيزوران في نسخته الثالثة

عبد العزيز المولوع - خنيفرة
تستعد  جمعية أجذير إيزوران للثقافة الأمازيغية  لتنظيم المرحلة الخريفية من مهرجان أجدير إيزوران في نسخته الثالثة تحت شعار: “التراث اللامادي الأمازيغي .. رافعة لاستدامة التنمية”، وذلك خلال يومي 16 و 17 من شهر أكتوبر الجاري.

ويعتبر، مهرجان أجذير إيزوران حدثا فنيا و ثقافيا سنويا يرصع فضاءات أجذير و خنيفرة والذي تهدف من خلاله جمعية أجذير إيزوران للثقافة الأمازيغية، تخليد ذكرى خطاب أجذير التاريخي من جهة، و تنزيل برنامجها العلمي و الفني السنويين إسهاما منها في إرساء الاهتمام بالثقافة الأمازيغية و تثمين التراث اللامادي الأمازيغي باعتباراهما رافعة للتنمية المستدامة في أبعادها الإجتماعية والإقتصادية و البيئية، الشيء الذي يعزز المشروع المجتمعي الحداثي للمغرب الذي تعتبر الثقافة، بمختلف مكوناتها وتعبيراتها، إحدى حلقاته الكبرى والمفصلية من جهة أخرى.

وقد، شهدت هذه الدورة خلال مرحلتها الصيفية و في جانبها العلمي تنظيم ندوة علمية بشراكة مع المندوبية السامية لقدماء المقاومة وأعضاء جيش التحرير وبمشاركة جمعيات ومراكز بحث و دراسات وشخصيات وازنة في مجالات الثقافة و البحث العلمي كما ساهمت في تنشيط الجلسات العلمية لهذه الندوة التي تحمل عنوان: "تثمين الذاكرة التاريخية وتنمية اقتصاد الجبل: الأطلس المتوسط نموذجا".

وفي جانبها الفني والموسيقي عرفت هذه الندوة تقديم فيلم وثائقي حول آلة ” لوطار”، كما تضمنت فنون أحيدوس و تماوايت و الفن الكناوي والإفريقي.

و حسب بلاغ صحفي توصلت به موقع هبة زووم أن المرحلة الخريفية للمهرجان تمتد على مدى يومي الأربعاء 16/10/2019 و الخميس 17/10/2019 و ستنظم حول تيمة الماء في الثقافة الأمازيغية ندوة علمية في محورين: ”سيميائية أمان في الثقافة الأمازيغية” و ”آليات تدبير الماء لدى الأمازيغ” بالإضافة إلى تنظيم اللقاء الثاني للشعر الأمازيغي بمشاركة شعراء أمازيغ كما ستشهد تكريم وجوه أكاديمية، إعلامية وفنية.

جدير بالذكر أن مهرجان أجذير إيزوران ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وبشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال، وبدعم من عمالة خنيفرة والمجلس الإقليمي لخنيفرة و مجموعة الجماعات الأطلس والمجلس الجماعي لخنيفرة والمجلس الجماعي لأكلمام أزكزا.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية