مؤسسة تاج الإدريسي لتعليم السياقة بالرشيدية تحتفل  باليوم العالمي لحقوق المرأة

أبو صهيب ـ الرشيدية
بمناسبة باليوم العالمي لحقوق المرأة الذي يصادف الثامن من مارس 2019، احتفلت مؤسسة تاج الإدريسي لتعليم السياقة بالرشيدية باليوم، حيث كرمت فيه مجموعة من المترشحات للحصول على رخصة السياقة بمختلف الأصناف.

و في كلمة له، أكد مدير المؤسسة السيد هشام الإدريسي بالمغازي العميقة التي يحملها اليوم حيث تستحضر المؤسسة باعتزاز الأدوار التي تؤديها المرأة في مجتمعنا التي لا ينكرها مجحد فهي الأم التي تربت على يديها الأجيال و هي الموظفة في مختلف القطاعات التي فرضت نفسها و أبانت عن مقدرات عالية في التدبير و هي المنتخبة في تدبير الشأن المحلي فكانت نعم المدبر و هي التي حظيت بشرف المسؤولية في أعلى المراتب الإدارية بالدولة و هي التي نالت حظها في الترسانة القانونية لنيل حقوقها كاملة غير منقوصة في مجتمع يعرف زخما من الحركية و التطور على المستوى الحقوقي على وجه التحديد.

كما أبرز وقوف المؤسسة على وضع يجسد حضور المرأة، فبعدما كان المكان قبل عشر سنوات لا يتسع إلا للرجل فقط، حيث كانت السياقة حكرا عليه، ها هو الفضاء يتسع ليجسد بامتياز مقاربة النوع الاجتماعي ليتسع لحضور المرأة للحصول بدورها على رخصة السياقة لتحجز مكانا لها في عالم السياقة، هذا الحدث الذي يجعل مؤسسة الإدريسي لتعليم السياقة تعتز به و تفتخر به نظرا للقيمة الرمزية و المعنوية التي يشكلها لها كمؤسسة تجتهد و تضاعف الجهود من أجل استيعاب الحاجيات الملحة للمجتمع و مواكبة مستجداته و الاستجابة لحاجات مواطناته و مواطنيه و تسعى لتطوير خدماتها لتستجيب لهذه الحاجيات، و ما توظيفها للعنصر النسوي إما في مجال التعليم النظري أو التطبيقي ما هو إلا تجسيد لإيمانها الراسخ لدور المرأة في مجتمعنا.

مختتما كلمته باعتزاز المؤسسة  بهذا اليوم كعيد عالمي يجسد محطة لاستحضار أمهاتنا و أخواتنا و صديقاتنا في أدوارهن الطلائعية في البناء و التشييد كما بين أن اليوم مناسبة، لتقديم أحر التهاني للمرأة المغربية على وجه التحديد و المرأة العالمية بشكل عام، معربا عن متمنياته القلبية الصادقة لهن بطول العمر و التوفيق و النجاح في جميع مهامهن الحياتية.


شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية