أخبار الساعة

من المسؤول عن تأخر وتعثر أشغال بناء المستشفى الإقليمي لمدينة الفقيه بن صالح؟!

عبد الصمد صريح ـ بني ملال
وجه النائب البرلماني عبد الهادي الشريكة عن فريق الإصابة و المعاصرة بمجلس النواب سؤال كتابيا موجها لوزير الصحة حول عدم إتمام بناء المستشفى الإقليمي بالفقيه بن صالح.

ومما جاء فيه أمام الإجراءات التي تعرفها بلادنا بسبب تفشي فيروس كورونا كوفيد -19 ، وأمام التزايد المستمر في عدد الحالات المصابة، تعرف أشغال بناء المستشفى الإقليمي لمدينة الفقيه بن صالح تعثرا وتأخرا لاسباب يجهلها الجميع، مع العلم ان الأوراش الكبرى بمختلف أجنحة المستشفى مكتملة، ولم يتبقى سوى إنهاء بعض التجهيزات الأساسية كالماء و الكهرباء.

واعتبر "الشريكة"، في رسالته، أن ما يحدث أثار حفيظة الساكنة و دفعها للمطالبة بتسريع إتمام المستشفى الإقليمي للفقيه بن صالح باعتباره رافعة أساسية للنهوض بالأوضاع الصحية بساكنة الإقليم، وتمكينها من الولوج الى مختلف الخدمات الاستشفائية دون عناء.

وأكد "الشريكة" ان المستشفى الوحيد بالمدينة أصبح غير قادر على استيعاب الاعداد الكبيرة الوافدة عليه، بما فيهم المصابون بفيروس كورونا، الشيء الذي يكلفهم عناء التنقل إلى كل من المستشفى الجهوي بني ملال، الذي يستقبل مرضى الأقاليم الخمسة بالجهة، ناهيكم عن الحالات التي تستعد للتنقل إلى مدن أخرى كالدار البيضاء و الرباط و مراكش .

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية