مستعملو الطريق الرابط بين سوق السبت وجماعة دار ولد زيدوح بالفقيه بنصالح يشتكون ويطالبون بالاصلاح

رضوان الكطاي - الفقيه بنصالح
أصبح العديد من مستعملي الطريق الرابطة بين مدينة سوق السبت والجماعة الترابية دار ولد زيدوح بالفقيه بنصالح يشتكون من وضعية الطريق التي غدت غير صالحة للاستعمال نظرا لما آلت اليها حالتها المزرية.

وأكد أرباب سيارات الاجرة والسيارات العادية والدراجات النارية وارباب الشاحنات للموقع، أنهم سيضطرون إلى خوض أشكال احتجاجية اذا لم تلتفت الدوائر المسؤولة الى طلبهم المتجسد في اعادة بناء هذه الطريق التي اصبحت كلها حفر وبجنبات متآكلة، لدرجة أنه بات من المستحيل المرور عبرها دون حدوث أعطاب بالمركبات.

وزاد المتحدثون للموقع على أنهم أصبحوا مضطرين لاستعمال طرق أخرى خوفا من أن تصاب مركباتهم بأعطاب، وعبر هؤلاء عن تذمرهم من الحيف والاقصاء الممنهج الذي طال الطريق منذ سنوات.

وطالب المتحدثونمن المسؤولين بمختلف درجاتهم للتحرك الفوري من أجل العمل على إصلاح هذه الطريق، والتي يعود تاريخ إحداثها إلى عهد الاستعمار الفرنسي دون ان يشملها اي إصلاح الى يومنا هذا!!

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية