جمعية حي الأمل للتضامن والتنمية المستدامة تواصل أعمالها في رمضان

على درب التطوع والتضامن تواصل جمعية حي الأمل للتضامن والتنمية المستدامة أنشطتها بحي الأمل وترفع وثيرة الإشتغال في هذا الشهر العظيم، بعد أن نالت ثقة السكان والمنخرطين.
فبعد أوراش النظافة الشاملة بالحي وغرس الأشجار بالمساحات الجرداء وصباغة الطوار التي انخرط فيها السكان بشكل تلقائي وفي جو حميمي حيث ساهمت الأسر ساهم الأطفال والشباب والنساء والشيوخ في هذه المبادرة النموذجية التي تساهم في التحسيس بأهمية النظافة والتربية على المواطنة.
تنتقل اليوم إلى احتضان مسجد القدس الموجود بالحي إذ قامت بتنظيف المراحيض والزرابي وتكفلت بمصاريف فواتير الكهرباء التي تعرف ارتفاعا صاروخيا في فصل الصيف نظرا لاستخدام المكيفات الهوائية عند ارتفاع درجات الحرارة.
عند أذان صلاة المغرب.
.
.
تجربة متميزة نتمنى أن تنتشر عدواها إلى باقي الأحياء كما التزمت بتقديم التمر والحليب للصائمين طيلة شهر رمضان

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية