مركز صيانة وتوظيف التراث المعماري  في زيارة ميدانية للقصبة الإسماعيلية

في اطار رد الاعتبار للمآثر التاريخية المحلية والوطنية ، وعلى مدى اربعة أيام ابتداء من 11 ماي 2016 الى 14 / 05/2016 ، قامت لجنة متخصصة بزيارة ميدانية وعملية الى القصبة الاسماعيلية بمدينة قصبة تادلة ، وهي قادمة من مركز صيانة وتوظيف التراث المعماري بمناطق الاطلس والجنوب ( CERKAS ) التابع لوزارة الثقافة ، والمتواجد بمدينة ورزازات .

وبذات المناسبة ، زار مكتب جمعية المدينة العتيقة للتنمية والثقافة هذه الاطر التقنية الكفأة في مجال التراث ، حيث تم تقديم رؤية الجمعية حول هذا الكنز الاثري واستيراتيجية الجماعة الترابية المحلية وباقي المتدخلين من خلال كيفية تأهيل وترميم القصبة الاسماعيلية وغير ذلك .

ويشرف السيد محمد بوصالح ، مدير مركز صيانة وتوظيف التراث المعماري بمناطق الاطلس والجنوب التابع لوزارة الثقافة ، على هذه الزيارة التشخيصية والتقنية – العملية ، الى جانب التقنــييــــــن الممتازين ( لحسن عابيد ، و حميد أغزاف ) .

كما تستعين هذه الاطر التراثية على معدات تقنية تخص جرد التراث المعماري بواسطة الصور الجوية و استعمال النظم الجغرافية المعلوماتية الحديثة .

يختص مركز حفظ التراث و صيانة القصبات “CERKAS” بصيانة تراث المملكة من قصبات و قصور ومخازن للحبوب ، إذ تأسس مركز حفظ التراث وصيانة القصبات في ورزازات عام 1989.

ويصنف من بين أهم المراكز الكبرى في العالم بحكم التجربة الفريدة التي راكمها في مجال جرد التراث المعماري بواسطة الصور الجوية و استعمال النظم الجغرافية المعلوماتية الحديثة ، و هو بهذا أصبح مرجعية يعتد بها عالميا.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية