الشبكة المغربية لحقوق الإنسان بسيدي بنور تدعو إلى وقفة احتجاجية لهذا السبب

هبة زووم - عبد العاطي الراعلي
دعت الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة وحماية المال العام جمعيات المجتمع المدني وساكنة العونات إلى الحج بكثافة للقيام بوقفة احتجاجية، يوم الخميس 8 فبراير 2018، ولو بالمشي على الأقدام في مسيرة منظمة وسلمية لاسماع  صوت مطالبهم لمسؤولي العمالة، وذلك تبعا لنص الرسالة الموجهة إلى قائد قيادة العونات الذي رمى جل مطالبهم في سلة المهملات.

 وتجدر الإشارة إلى أنه لثاني مرة تدق جمعيات المجتمع المدني بالعونات، والمؤازرة من طرف جمعيات حقوقية، ناقوس الخطر على إثر ما آلت إليه الأوضاع الاجتماعية بالمنطقة...

وفي وقفة سابقة، كانت جمعيات المجتمع المدني قد رفعت الصوت من أجل إيجاد حل  لمشكل الماء، حيث حملوا المسؤولية في ذلك لممثل المكتب الوطني للماء، بسبب ضعف الصبيب وارتفاع فاتورات الاستخلاص، عكس ما كان سابقا…، وقد عبر رئيس الجماعة آنذاك عن تضامنه مع الوقفة دون ان يتخذ مبادرة لإيجاد صيغة لحل المشكل، الشئ الذي دفع السلطة إلى الوقوف في موقف حياد.

وأمام صمت السلطات والجهات المختصة، جددت الشبكة  المغربية لحقوق الإنسان مطالبها وقررت تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر جماعة العونات  يوم الخميس 8 فبراير 2018 بعدما أشعرت جميع المسؤولين بذلك.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية